قيادي فلسطيني: إسرائيل تقتل الأبرياء دون خوف في ظل الصمت العالمي المخزي

قيادي فلسطيني: إسرائيل
قيادي فلسطيني: إسرائيل تقتل الأبرياء دون خوف في ظل الصمت
طباعة
قال الدكتور عماد محسن، المتحدث باسم تيار الإصلاح الديمقراطي في قطاع غزة، إن الأوضاع في قطاع غزة يبقى الحال فيه كما هو عليه منذ 48 ساعة، حيث ذكر أن هناك عدوان إسرائيلي غاشم على القطاع أسفر عن سقوط شهداء كثيرين من الشعب الفلسطيني نصفهم من الأطفال، وإصابة 70 أخرين.
وأضاف "محسن"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "رأي عام"، مع الإعلامي عمرو عبد الحميد، على شاشة "TeN"، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي استهدفت أسرة مدنية بأكملها اليوم في القطاع، كما أن قوات الاحتلال أصبحت تقتل دون خوف أو ترقب، وتعطى رسالة أنها تستطيع فعل أي شيء وتذهب بعيدًا في جرائمها دون أي يحاسبها أحد في ظل الصمت المخزي.
وأشار المتحدث باسم تيار الإصلاح الديمقراطي في قطاع غزة، إلى أن الحروب التي تشنها إسرائيل بشكل متعاقب على قطاع غزة تستوجب من أحرار العالم والمجتمع الدولي الانتفاض ضد هذه الدولة العدوانية، ولكن لم يتدخل سوى الشقيقة الكبرى مصر، وهي التي تحاول تجنب الشعب الفلسطيني ويلات الحروب.
وتابع : " مصر تحاول دائما أن تخرج الشعب الفلسطيني من عنق الزجاجة وتجنبه ويلات الحروب مع إسرائيل، ومرة أخرى تتدخل لحل الازمات بين الفصائل الفلسطينية المختلفة"، موضحًا أن القيادي الفلسطيني محمد دحلان ناشد الفصائل الفلسطينية أكثر من مرة بأنه لا سبيل لإنقاذ الوطن الفلسطيني واستعادة حقوقه الشرعية إلا بإنهاء الحقبة السوداء من تاريخ الانقسام.

إرسل لصديق

موضوعات متعلقة
التعليقات