مساعد رئيس "المصريين": أردوغان فقد صوابه ويجب إيداعه مصحة نفسية

مساعد رئيس المصريين:
مساعد رئيس "المصريين": أردوغان فقد صوابه
طباعة
قال وليد حمزة بشتو، مساعد رئيس حزب "المصريين"، إنه يجب إيداع الفاشي العثماني أردوغان مصحة نفسية،؛ لأنه لم يعد قادرًا على اتخاذ قرارات صحيحة، بسبب ما يعانيه من أمراض نفسية، خاصة بعد قراراه إرسال قوات احتلال تركية إلى ليبيا لتدمير الدولة الليبية ونهب ثرواتها، مشيرا إلى أن أردوغان فقد صوابه وأصبح مجنونا بهوس الخلافة العثمانية التي لن تتحقق مهما حدث مرة أخرى.
وأضاف "بشتو"، في تصريحات صحفية، مساء الخميس، أنه حال تدخل الأتراك في ليبيا فسيعودون إلى بلادهم جثامين هامدة، لأن الشعب الليبي سيرفض دفن جثمانهم النجسة في الأراضي الليبية، موضحا أن الإرهابي أردوغان يُخطط منذ فترة طويلة لإعادة الخلافة العثمانية، بدعم من فايز السراج المنتحل لصفة رئيس حكومة الوفاق الليبية.
وأوضح أن الإرهابي الفاشي أردوغان يقود بلاده إلى الهاوية، تزامنًا مع ارتفاع الدين العام وانهيار الاقتصاد التركي، علاوة على تسببه في أسوأ نتائج اقتصادية شهدتها البلاد، منذ مطلع القرن الحالي.
وأشار إلى أن سياسات الإرهابي أردوغان الخاطئة سواء على المستويين السياسي أو الاقتصادي، دفعت بتركيا إلى هذه المحنة الاقتصادية المستعرة لأكثر من عامين، مؤكدا على أن أردوغان يستحق وصف "الأسوأ" بجدارة بعد أن قمع شعبه على المستوى الداخلي وزاد من المشكلات والأزمات على المستوى الخارجي وإقحام بلاده في صراعات مع دول الجوار ويُعجل بنهاية تركيا بقراراته المستفزة والمتهورة.

إرسل لصديق

التعليقات